حوار مع المناضل بلاي تيدروس اسقدوم ضابط مخابرات وعضوء فى الحزب السري الارتري

حاوره الأستاذ:نجاش عثمان  ترجمة الأستاذ: ودقائد نوسو ابو علي

تعريف: انا بلاي تيدروس اسقدوم، من اﻷقليم الجنوبي، مواليد مدينة دقمحري.

بلاي تيدروس اسقدوم

• التحقت عام 1977م وعمري 14 سنة ضمن اﻷشبال.

1978م ذهبت للتدريب العسكري.

اخذت دورة في جهاز الأشارة العسكرية.

كنت اشاهد الثوار عندما كانوا يأتون إلي جدي في بيتنا وكنت أستمع نقاشاتهم.

كان لدي شقف النضال.

الشعبية ما وجدتها كما كنت اتمناها ويتمناها الشعب اﻷرتري.

جرحت بالقرب من قلبي وبعد التعافي التحقت بجماعتي في منطقة قنفلوم وخضنا معارك هناك وبعضها انسحبنا إلى جبهة نفقة.

اسياس قام بتصفية المجموعة التي عرفت ب 1973 بعد مطالبتهم بممارسة الحرية داخل التنظيم.

في مذكرتي مدون 42 شخص صفاهم اسياس بعد ان الصق عليهم (ابناء اكلي قزاي العنصريين) من بينهم قيتؤم وموسيي ودهب تسفاظين ويماني. بينما نيزكي كفلو اطلق عليهم مسمى (المنكع).

المجموعة التي تم تصفيتهم ليس أبناء اكلي قزاي فقط وسبحت افريم وبيطروس سلمون كانوا ضمن المعتقلين لكن اعلنوا توبتهم لذلك أطلق صراحههم !!

تمت تصفيات عديدة ضد المناضلين.

اسياس سخر العسكر واﻷمن لحماية حكمه فقط.

يوم المعتقل الإرتري

زرع الفتن بين المسلمين والمسيحيين بشكل فظيع.

بعد التخلص من المسلمين أشعل النار بين اﻷقاليم خاصة أبناء حماسين واكلي قزاي.

سياسة اسياس مبنية على فرق تسد.

قيادة الجيش مكون من ابناء حماسين.

اﻷمن متكون من ابناء اكلي قزاي.

هناك ترابط بين اﻹرتريين والسودانيين في المنطقة الغربية وكذالك بين اﻹرتريين واﻷثوبيين.

مثلا البني عامر في ارتريا على سبيل المثال اﻷلمدا واﻷسفدا موجودين في كبسا حتى الحباب.

حماسين وعدي شحاي - ساهو.

دقي أربعة اسمرا أبناء محمد طعدة... باﻷضافة إلي البلو وكلو.

الحبرا اصلهم اساورتا.

في ضواحي ساوا يوجد دناكل من اصل عفري.

الشعب اﻹرتري مترابط ومتداخل خاصة في منطقة حماسين.

اوصي بتجنب الخلافات على اساس الدين والعرق ﻷن هذه أدوات اسياس التي يعيش من خلالها.

أعلم بتصفية أبناء المسلمين جسديآ وخطف الشيوخ دون تهمة فقط لمجرد انتمائهم لﻷسلام والمسلمين.

في بداية التسعينات اسياس اعتقل شخصيات اجرامية كانت منتشرة في القاش وبركه مثل (أتو ودقلبتي، وكتما، وود قرولي) وكل هؤلاء مشهورين ب(الشفتا) أي قطاع الطرق واثناء اعتقالهم اتفق معهم في مواصلة عملهم تحت مظلة عصابته.

معلمين المعاهد تم خطفهم من قبل عصابة اسياس وتعاون معه في ذلك "موسى نائب" باعتباره كان مسؤول مدينة كرن !!

أجندة النظام الخفية تتمركز في ابادة المسلمين واستبدالهم بآخرين.

النظام مارس سياسة اﻷحلال واﻷبدال حيث وطن اهل كبسا في القاش وبركه بينما أهل اﻷرض مازالوا لاجئين يواجهون المصاعب في معسكرات السودان.

سياسة اﻷحلال واﻷبدال والتوطين هي اﻷخطر في مستقبل ارتريا بسبب اﻷستوطان.

قيادات المسلمين في الشعبية ليس لهم أي سلطة ولا يملكون قرار خاصة في اﻷمن وحتى لا يعرفون ما يدور في الدهاليز.

لا يوجد من أبناء المسلمين كباتن في القوات الجوية على الأطلاق.

اسياس استخدم سياسة فرق تسد فشلخ اﻹرتريين إلي مسلمين ومسيحيين وشق المسلمين الي قبائل ماريا والبني عامر وسمهر وضواحيهها من جهة أخرى.

اسياس قرب أبناء سمهر والماريا في السلطة وذلك لزرع الفتن بين المسلمين.

اسياس وضع خطة في عام 1993م تعتمد في تفريغ ارتريا من الشباب.

اسياس ذهب الي الجزائر لانهاء حرب بادمي، ففرح الشباب بانتهاء الحرب ليعودوا إلى ديارهم ولكن اسياس استمر في عبودية الشباب وأخيرآ أضطروا لمغادرة البلاد.

عدد الهاربين من الشباب في اليوم يقدر ب 500 شخص وبعضهم كانوا يموتون بالقنص من حرس الحدود وبعضهم افترستهم الحيوانات المتوحشة وبعضهم جرفهم نهر القاش وبركه وسيتيت.

اسياس اتفق مع القذافي ﻷعادة الشباب جوآ، إحد الطائرات تم خطفها واجبارها بالهبوط في مطار الخرطوم واغلب العائدون ماتوا في سجن قرعلو.

اسياس بعد خلافه مع حكومة السودان جند الرشايدة في الأستخبارات العسكرية لضرب السودان.

الأستخبارات اﻹرترية استخدمت الرشايدة في خطف المعارضين من السودان.

ضباط من الجيش على مستوى الدولة وبعض الوزراء يعملون في تهريب البشر من داخل ارتريا بالتعاون مع الرشايدة وحلقت الوصل مدينة تسني والشخص الذي يدير هذه العمليات يدعى (حمدان) يقيم في كسلا ويملك فيها عقارات.

جهاز أمن الشعبية كان قويآ في بداية التسعينات بقيادة بيطروس سلمون.

اسياس فكفك جهاز اﻷمن ونقل بيطروس سلمون الي الخارجية وكون جهاز جديد بقيادة (ابرها كاسا) فاقد الخبرة واﻷمكنيات.

جهاز اﻷمن بدﻵ من تأمين الدولة وحفظ المواطنيين، تحول إلي جهاز يستهدف الشعب في حياته اليومية.

لو قلت لك لكل مواطن مخصصين شخص يتجسس عليه ما أكون بالغت في ذلك.

لقدتم تجنيد نساء جواسيس يعرفن ب (خمسين نقفة) نسبة للمبلغ الذي يدفع لهن مقابل المعلومة التي ينقلنهن من جلسات القهوة ومجالس المناسبات.

مسؤول هؤلاء الجواسيس يدعي (تخلي) ويقيم في حي ماي تمناي، له علاقة مباشرة مع اسياس وينقل له كل المعلومات وهو ومن معه جهلاء.

تركيبة أجهزة الدولة غير مبنية على أسس قانونية لذلك تجد تصرفات غير عقلانية هنا وهناك.

البوليس لا يعرفون أفراد اﻷمن واغلبهم يعمل في تهريب البشر.

اذا نظرت لوضع الدولة تتأسف ﻷن لا يوجد عمل قائم على المؤسسية.

خلاف ال G15 واسياس بدء قبل الحرب بين ارتريا واثوبيا، توقف بسبب الحرب وبعد اتفاقية الجزائر في عام 2000م تجدد الخلاف خاصة في إقامة الدستور.

الجي G15 قالوا ان حكم الجبهة الشعبية لن يعيش لﻷبد عليه يجب إرساء القانون وإطلاق الحريات.

اسياس حول خلافه السياسي مع الجي 15 الي اﻷنتقام منهم بعد تخوينهم.

تم اعتقال الجي G15 بطريقة مهينة ومبدئيآ تم حجزهم في منطقة أمبات كالا.

اللواء عقبة ابرها كسر زجاج الحمام وأخذ قطعة وذبح وريده، تم نقله إلي مستشفى قلاس ومات هناك نتيجة إهمال طبي ﻷن مسعفيه ارادوا ان يموت.

أوﻵ اسياس شخص خطير وليس مثلنا نحن لأننا عندما نزعل نقول كل شئ بالسهولة دون أن نشعر.

أما اسياس كانت له اجندة خفية حققها بالحركة السرية داخل الشعبية وتعرف ب(سلفي مهسي) واذا قلنا من هم اعضاءها ؟!
اذكر منهم (مسفن حقوس، عبدالله أدم، احمد شريفو، هيلي ولدي تنسائي "دورع"، اﻷمين محمد سعيد، رمضان محمدنور).

رمضان محمدنور كان عبارة عن صورة "كومبارس" والرئيس الفعلي كان اسياس افورقي.

عام 1983م بعد الورار الثاني تمت تصفية اسياس فلانسا من الخلف في دفاع نقفة وهو كان قائد البرقيت 58.

الحركة السرية التي كان يقودها اسياس كان لها زراع متخصص في تصفية كل من لا يعجب اسياس افورقي.

الجبهة الشعبية صفت مناضلين شرفاء وفي ما بعد شوهوا تأريخ وادعوا بأنهم استشهدوا.

المناضل "قسون" اتخذ قرار بحق تصفيته لكن الجندي جون رفض تنفيذ اﻷوامر وعذب على ذلك واﻷن عايش في المنفى وقسون مقيم في السويد مدينة "يتبوري".

قيادات الجبهة الشعبية كانوا مقررين لقيادة البلاد بحزب واحد ومصداقآ لهذا بعد اﻷستقلال مباشرة قال اسياس (وكيل هذه البلاد حولنا فقط).

لكل شخص الحق ليناضل من أجل ارتريا لكن ليس له الحق ليقودها ﻷن السلطة سلطة شعب.

عام 1992م تمت تصفية الجنود اﻷحرار الذين طالبوا باﻷصلاحات اﻷقتصادية.

ود ممهر من أمر بتصفية جرحى ومعاقين ماي حبار والوحدة 525 الكماندو.

الجبهة الشعبية تعاملوا مع معاقي جيش الشعب بنظرة دونية لذلك تم اسكانهم خارج المدن حيث لا خدمة طبية ولا خدمات مرفقية ولا غذاء ولا كساء.

موسى نائب كانت له صلة وطيدة باسياس وهو المسؤل عن اعتقال معلمين المعاهد في مدينة كرن ﻷنه كان مسؤل المدينة وبعد ذلك تمت ترقيته الي وزارة العدل وما زال وزيرآ.

اسياس اصفه بشخص خاين غدار بلا رحمة حيث لا يأمن احدآ ﻷنه قتل وغدر واغتال الكثيريين في الميدان.

تم اغتيال ابرهام تولدي في ظروف غامضة ولا يعرف احدآ ملابسات اغتياله إلي يومنا هذا.

الكثير من المناضلين تمت تصفيتهم من الخلف ومن ثم أشيع بأستشهادهم.

في الحزب كانت فرقة متخصصة في التصفية ومن ثم يروجون بأن فلان تم نقله إلي فرقة أخرى أو يروجوا بأستشهاده هكذا مات الكثيرين من ابنائنا.

سلمون ولد ماريام من المفترض ان يرسل لنا أسلحة ولكن أرسلوا لنا دقيق مسمم ومخلوط بالديزل حتى لا يأكله الجيش وفي اﻵجتماع وجهة السؤال على الجيش ونحن بدورنا طالبنا بأعدامه.

انا كنت في برقيت ثمانية "8" التي كان يقودها موسى رابعة وعندما جاء عمر طويل بدﻵ له (رفض تكئي قشي المقيم بأمريكا حاليآ قيادة عمر طويل قائﻵ انا لا يستعمرني مسلم وهو كان مسؤول قداماي بطلوني 1)!!

في برقيت ثمانية "8" حصلت فوضى وتم اعتقال الكثيرين من العساكر والقادة.

بعد ذلك هرب تكئي قشي وسلم نفسه لقوات اﻷحتلال الإثوبي وفاجئنا بالجيش الإثوبي حيث هجموا علينا، الغريبة في هذا الزمن اتفق مع النظام والهقدف استقبلوا زوجته بالورود والعمبابة في اسمرا السنة الماضية.

إبراهيم عافة واحد من اﻷبطال إبراهيم كان في خلاف دائم مع اسياس لذلك تم تحجيمه من قيادة الجيش حيث كان يقود الجيش بيطروس سلمون وسعيد علي وهذه خطة اسياس.

بوجود إبراهيم عافه كان يقود الورار الخامس والسادس ببيطروس سلمون !!

حتى الحرب اﻷهلية كانت تقاد ببيطروس سلمون وعلى سيد، انا شاركت وجرحت في منطقة كرتا.

84 ساعة سريتنا كانت مأمورة بحراسة الكور الذي كان يقود الجبهات وكان يقودانه على سيد وبيطروس سلمون وانا شخصيآ قابلتهم.

إبراهيم عافة لم يشارك في الحرب اﻷهلية على اﻵطلاق.

الأمر الذي يجب معرفته ان إبراهيم عافه هو قائد الجيش وبوجده كان يقود الجيش من قبل كوادر آخرين ماهي الرسالة التي تصل للجيش ؟؟؟!!!

إبراهيم عافة كانت تهندس ضده أشياء كثيرة قبل تصفيته والمعطيات السابقة دليل على تصفيته !!

الرشايدة كانوا يناضلوا كعبارة عن اﻷستخبارات العسكرية وبعد المصالحة بواسطة اسياس نقلوا مكاتبهم إلى ضواحي كسلا.

القائد العسكري اﻷعلى للرشايدة يدعي (مبارك سليم).

التحركات من إرتريا إلى إسرائيل مرورآ بالسودان ومصر مرتبط بين الرشايدة وضباط في الجيش الإرتري وعلى رأسهم (تخلي منجوس).

الرشايدة بعد دخولهم إلى السودان على بعد المصالحة أصبحوا يعرفون ب (اﻷمن اﻹيجابي) ولهم صلاحيات على مستوى عالي في الخرطوم.

اﻷمن الوطني السوداني لا يستطيع مسائلة اﻷمن اﻹيجابي قانونيآ لذلك استطاعوا الرشايدة ان يعملوا كما يشاؤون في الحدود !!

مبارك مسؤول الرشايدة في الفترة الماضية ادخل حشيش في وسط لساتك سيارات وعلى اثر ذلك حصل خلاف بينه وبين حكومة السودان واخيرآ مبارك هرب إلي ارتريا فتوسط اسياس بين مبارك وعمر البشير ؟؟؟!

اﻷمور مواصلة هكذا ومعاناة اﻹرتريين في سيناء تعلمها حكومة السودان وحكومة ارتريا والطرفين لهم يد في ذلك على مستوى السلطة.

نحن كإرتريين تعنينا حكومة إرتريا وهي بدﻵ من الدفاع عن الشعب لكن بالعكس حتى الدفع يدفع في ارتريا وهذا الهم وراءه قيادات رفيعة.

ليس حكومة السودان وإرتريا فقط حتى حكومة مصر في ومن حسني مبارك مورطة ﻷن لديها ارتباط أمني مع الحكومة اﻹرترية.

الحكومة اﻹرترية لديها علاقات وطيدة مع إسرائيل، طيران عسكري "F16" وهذه الطائرات توجد في الكويت واسرائيل فقط.

إسرائيل لا تستطيع ان تتمرن في اجواءها نسبة للحصار الجغرافي لذالك قررت القوات الجوية اﻷسرائيلية القدوم ب (F 16) و (HIF Letet) للتمرين في اﻷجواء اﻹرترية عن طريق القوات الجوية اﻹرترية وتتم في منطقة الساحل الشمالي عام 2006م فقدوا طائرة حربية أثناء التمرين.

عمر البشير في 2009م قرر دعم ثوار فلسطين واتفقوا ﻷتمام العملية مع الرشايدة بعلم حكومة مبارك والحكومة اﻹرترية وتحرك الموكب متمثلآ بأن السيارات تحمل شباب إرتريين ولكن اسرائيل كان لها معلومات مؤكدة لذلك قصفت السيارات وفي وسط المعمعة مات الشباب اﻹرتري.

في هذا الوقت الدقيق اريد ان اقول الكثير ولكن أنا اقول يجب على الشعب ان يعرف ان إرتريا في وضع خطر للغاية واهلنا اصبح يتألم عليه كل فرد يسهم في إنقاذ الوطن والشعب.

اﻷخ نقاش عثمان ختم اللقاء بشكر تيدروس على شجاعته في اﻷفادات بالصوت والصورة، واردف قائﻵ الواجب على كل الشخصيات التي ساهمت في الشعبية ان تعكس الحقائق للرأي العام، اليوم نجمع المعلومات وغدآ سوف يتم تقديم المجرمون إلي المحاكم عاجلا ام اجلا وأخيرآ سوف ترسي العدالة بين اﻹرتريين.

ملحوظة:

نبرا يعود اصلهم إلي اهلنا الدوبعات.

اربعتي اسمرا هم ابناء محمد طعدة وهو من اصل ألمدا.

يعني ذلك حتى الكبسا كبسانا فأكبسوا يا ثوار المستقبل.

Top
X

Right Click

No right click