الاول من مايو يوم العمال العالمي ودور الحركة العمالية الارترية منذ خمسينات القرن الماضي

بقلم المناضل الأستاذ: علي محمد صالح شوم - دبلوماسى أرترى سابق، لندن

بهذه المناسبة التأريخية للحركة العمالية العالمية لابد ان نتناول دور الحركة العمالية الارترية

الاتحاد العام لعمال ارتريا

منذ خمسينات القرن الماضي، والتي كان لها دورا وطنيا بارزا، حيث لعبت دورا كبيرا في تأطير العمال وهي الحركة النقابية الوحيدة التي كان لها وجودا فاعلا، دون التقليل من دور الحركة الطلابية الذين لعبو ادوارا ملموسة في مناهضة المستعمر إلا انهم لم يكونوا مؤطرين مثل العمال، كانت الحركة العمالية نشطة حيث قامت بدور سياسي كبير في تعبئة الجماهير ضد ممارسات النظام الأثيوبي.

ففي العام 1958 قامت مظاهرة العمال في العاصمة اسمرا ضد سياسات وممارسات المستعمر حيث تزامنت تلك المظاهرات مع عودة الشهيد محمد عمر قاضي من الولايات المتحدة والتي حضر فيها عدد من جلسات المنظمة الأممية وقدم فيها شرحا وافيا عن ممارسات سلطة المستعمر الحاكمة في اسمرا وعلي اثرها اتصل مسؤول المنظمة حين ذاك علي الإمبراطور هيلي سلاسي وتم الإتفاق بينهم علي عودة محمد عمر قاضي الي اسمرا وبمجرد ان عاد السيد قاضي التقي الإمبراطور هيلي سلاسي وتحدث معه، الا انه تم اعتقاله بعد وصوله الي اسمرا وهذا الموقف ادي الي تأجيج الوضع في العاصمة.واذعج ذلك الحكومة واضطر حاكم ارتريا في تلك الفترة اسفها ولدميكائيل للخروج علنا لمواجهة الجماهير المتظاهرة في ساحة اند ماريام الا ان حديثه لم يجد صدي بل سخر منه المتظاهرين وكان رد فعل السلطة الاستعمارية اعتقال عدد من النقابيين واصدار قرار بحل اتحاد نقابات العمال.

وفي مرحلة الثورة الارترية قام الإتحاد العام لعمال ارتريا بدور كبير في تأطير العمال في كل من الشرق الأوسط وشمال إفريقيا واوربا.

ولاشك بأن للعمال كانت اسهامات مقدرة في دعم الثورة الارترية.

في المؤتمر الوطني العام لجبهة التحرير الارترية في العام1971 تقرر تكوين المنظمات الجماهيرية:-

• العمال ،
• الطلبة ،
• المرأة ،
• الشباب ،
• الفلاحين ،

كما اقر المؤتمر مقعدين للعمال والمرأه في المجلس الثوري وذلك للأهمية التي تحذى بها تلك المنظمات ودورها الفاعل.

ومما يجدر ذكره تمكن الاتحا العام لعمال ارتريا من الحصول علي عضوية الاتحاد العام للعمال العرب ومن خلال هذا الموقع استطاع ان يقوم بدور سياسي واعلامي لدعم القضية الارترية، كما شارك في المؤتمرات الدولية والإقليمية ولعب دورا في اسماع صوت الثورة الارترية وحصل علي دعم سياسي واعلامي للقضية، وكان الاتحاد يحذي باحترام جميع الاتحادات التي اسس معها العلاقات عبر تلك المحافل.

ومن منطلق التذكير والوفاء اليكم اسماء قيادات وكوادر الاتحاد الذين ابلو بلاء حسنا في مهامهم وخدمة قضيتهم.ومقدما اعتذاري لكل من سقط اسمه سهوا من القائمة ادناه (الذاكرة بدأت تشيخ).

الاتحاد العام لعمال ارتريا حلب سوريا 1976

اسماء قيادات وكوادر الحركة العمالية:-

1/الشهيد/ علي عثمان حنطي.
2/ إبراهيم محمود صالح قدم.
3/ المرحوم/ ادريس عثمان حشكب.
4/ المرحوم/ احمد شيخ فكي إسماعيل.
5/ برهيو تخلي برهان.
6/ إبراهيم سليمان علي.
7/ نوري محمد عبدالله.
8/ آدم هاسري.
9/ صالح سليمان.
10/ محمد علي فكي.
11/ المرحوم/ عثمان محمد موسي.
12/ عبدالرحيم محمد أبوبكر شنقب.
13/ محمد علي طاهر.
14/ إسماعيل نادا.
15/ المرحوم/ محمود مرانت.
16/ شريف ادريس الطيب.
17/ اتوبرهان كبروم.
18/ ظهي قلتا.
19/ حسن آدم حسن.
20/ تخلاي قلتا.
21/ أخيار ياسين.
22/ ياسين علي جامع.
23/ المرحوم/ محمد سعيد صابر.
24/ محمد نور درماس.
25/ المرحوم/ صالح قلاتي.
26/ أحمد إبراهيم اناتي.
27/ محمد آدم ارتعا.
28/ آدم كرار.
29/ القانيش قرزقهير
30/ محمد آدم وردي.
31/ إدريس حبيب.
32/ زونقيل كيداني.
33/ آدم حبيب.

www.Samadit.com حامد إدريس عواتي   www.Samadit.com عبدالقادر محمد صالح كبيرى   www.Samadit.com محمد عمر أكيتو   www.Samadit.com إبراهيم سلطان علي   www.Samadit.com إدريس محمد آدم مندر   www.Samadit.com محمد سعيد ناود   www.Samadit.com أحمد محمد ناصر أبوبكر   www.Samadit.com عثمان صالح سبي   www.Samadit.com عبدالله إدريس محمد سليمان  

Top
X

Right Click

No right click